الأسواق العالمية للأسهم

الأسواق العالمية للأسهم
الأسواق العالمية للأسهم واستثماراتها

الأسواق العالمية للأسهم

 

الأسواق العالمية للأسهم، إن أردت استثمار أموالك فيمكنك استثمارها عن طريق الأسهم، فتعتبر الأسهم أكثر نفعاً وجدوى للاستثمار، فهي تعود عليك بالربح الكثير. والأسهم هي أن تشتري حصة في شركة معينة، وعند شرائك هذه الأسهم في الشركة فإنك ستصبح مالك حقيقي في هذه الشركة. كما تتمتع بصلاحيات كثيرة في الشركة، وتعتبر الأسهم من أنواع الأوراق المالية. حيث يتم تداول الأوراق المالية في سوق يسمى سوق الأوراق المالية، سنتناول ذلك في مقالنا عن الأسواق العالمية للأسهم.

 

تعريف أسواق الأسهم

 

هو سوق يتم بيع وشراء الأسهم فيه، وتسمى الأسهم أيضا بالحصص، ففي سوق الأسهم يجتمع الذين يريدون بيع الأسهم، ومن يريد شراؤها. أي البائع والمشتري بمفهوم آخر، وتعبر الأسهم عن ملكية الشركة، وهناك أسهم تباع بشكل عام، وأسهم تباع بشكل خاص. كالأسهم التي تباع في الشركات الخاصة، ويتم تصنيف الأسهم حسب البلد التي تباع فيه، مثل الأسهم السعودية تباع في سوق الأسهم السعودية. كذلك الأمريكية في سوق الأسهم السعودية.

 

 

دخل اضافي من راس مال بسيط ومضمون في السعودية مع عائد ربح كبير اضغط الان

حجم الأسواق العالمية للأسهم

 

كثرت الأسواق التي يتم تداول الأسهم فيها حول العالم. حيث أنه في عام ألفان وستة عشر، كان عدد الأسواق العالمية للأسهم ستون سوقاً، هناك ستة عشر سوقاً كانت النسبة السوقية للأسهم فيها كبيرة جداً. ونسبتها ما يقارب السبع والثمانون بالمائة، هذه الأسواق موجودة في آسيا، وأوروبا، وأمريكا الشمالية. وتم ترتيب الأسهم حسب البلد، أولاً الولايات المتحدة الأمريكية، ثانياً اليابان، وأخيراً المملكة المتحدة.

 

سوق الأسهم أو البورصة

 

التجارة بشكل عام تعني نقل ملكية الشيء من البائع للمشتري، مقابل مبلغاً من المال. كذلك سوق الأسهم يتم فيه نقل ملكية السهم من البائع للمشتري، بما يحقق الربح للطرفان. وفي سوق الأسهم أو البورصة يقوم بائعو الأسهم ببيع حصصهم، وأسهمهم للشركات الكبيرة، وأيضاً الشركات الكبيرة تعرض أسهمها في هذه الأسواق حتي تجدب مستثمرين من جميع الدول. وقد يشارك في هذه الأسواق شركات التأمين، وصناديق التقاعد، والبنوك، وغيرها من الشركات الأخرى.

 

أهداف سوق الأسهم

 

يهدف سوق الأسهم لتبادل وتداول الأسهم، وتحقيق الأرباح للبائع والمشتري. أي لجميع المشاركين في هذا السوق، وأيضاً يهدف لتسهيل تبادل هذه الأسهم، من خلال توفير المعلومات التجارية، وأسعار الأسهم.

 

المشاركون في سوق الأسهم

 

يعرف المشاركون في سوق الأسهم أنهم هم الذين يشتركون في سوق الأسهم أو البورصة. كما يمكن القول أنهم هم المستثمرون، والمستفيدون سواء كانوا صغاراً، أو كباراً، أم شركات، أم المؤسسات، أو البنوك.

 

أشهر الأسواق العالمية للأسهم

 

تتعدد الأسواق العالمية للأسهم لكن نذكر هنا من أشهر الأسواق العالمية للأسهم ما يلي:

  1. أولاً: سوق أسهم نيويورك، في هذا السوق يتم التعامل مع بيع وشراء الأسهم إلكترونياً عبر الإنترنت. حيث يتم إدخال الطلبات، ومن ثم إرسالها لسمسار سوق، ليتم دراستها، وتحديد الأسعار. وبعد ذلك إرساله للموظف بذلك يتم إجراء الطلب، ويتم تسجيل التفاصيل وإرسالها لشركة التجارة.
  2. ثانياً: سوق ناسداك، وهذا السوق أيضاً إلكتروني مثل السوق السابق، وهو شبيه بسوق نيويورك حيث تتم المعاملات فيه عبر الإنترنت.
  3. ثالثاً: سوق باريس، كان هذا السوق سوق مفتوح يجتمع فيه السماسرة، وهذا السوق أيضاً يعتبر سوقاً إلكترونياً.

إن معظم السماسرة، والمستثمرين يفضلون الاستثمار، والتعامل مع أشهر الأسواق، لأنها تكون سهلة التعامل، وتعتبر أفضل الأسواق، وهذه الأسواق بما أنها مشهورة فإنها تجمع أكبر عدد من البائعين، والمشترين فيها، بعض السماسرة يتممون عملية التجارة داخل السوق، وبعضهم يفشلون إتمام عملية التجارة خارج السوق. لأن هذا يجنبهم أسعار السوق، ولا يتقيدون بتلك الأسعار، ولكن إجراء عملية التجارة خارج الأسواق قد يقود إلى نتائج سلبية. أخيرا كما تعرفنا على أن أسواق الأسهم يتم تبادل وتداول الأسهم فيها، بما يحقق الربح لكلا الطرفين.

 

Be the first to comment

اترك رد